السفر من و إلى البلدان المتضررة من الإيبولا



الإيبولا مرض فيروسي يمكن أن يقال عليه ” قاتل ” .. حيث أن نسبة الوفاة التي تحدث للمصابين 50 % .. و لا يوجد حاليا علاج شافي لهذا الفيروس و لا يوجد لقاح للوقاية منه حتى الآن

ينتقل فيروس الإيبولا من الإنسان للإنسان .. كما  ينتقل أيضا من الحيوان للإنسان .

قد يضطرك عملك أو دراستك أو غير ذلك للسفر لبلاد منكوبة بفاشية مرض الإيبولا أو منها .. مما يزيد من فرص تعرضك للإصابة بالعدوى أو نقلها ..

لذا يجب إتباع بعض الخطوات للوقاية من هذا المرض و الحفاظ على صحتك و صحة أسرتك و صحة المجتمع  من حولك ..

و أصدرت منظمة الصحة العالمية رسم توضيحي مبسط – الصورة بأعلى المقال – يساعدك في فهم ما يجب عليك أن تفعله و ما يجب ألا تفعله في مثل هذه الظروف

والذى تضمن بعض النصائح والتوجيهات :

أثناء السفر :

– قم بتنبيه العاملين فى شركة الخطوط الجوية إلى أى مسافر يعانى من أعراض الإيبولا

– أعراض الإيبولا هى : الحمى – الوهن – آلام العضلات – الصداع – التهاب الحلق.

فى المطار وبلد المقصد :

– تجنب الاتصال الجسدى المباشر مع أى شخص تظهر عليه أعراض الإيبولا

– لا تلمس جسد من مات بسبب الايبولا

– قم بفرك اليدين بالكحول طوال اليوم

– قم باستخدام الصابون والمياه عند اتساخ الأيدى

– قم بالتماس العناية الطبية الفورية إذا ظهرت عليك أعراض الايبولا



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *